بمناسبة الدخول الجامعي.. المقر الجديد لكلية الطب بطنجة يفتح أبوابه

0

متابعة: شمال 7

جرى أمس الإثنين استقبال الفوج الرابع لطلبة الطب والصيدلة بالمقر الجديد لكلية الطب والصيدلة بطنجة الذي افتتح أبوابه بالتزامن مع انطلاق الموسم الجامعي 2019 -2020.

وأكد رئيس جامعة عبد المالك السعدي، محمد الرامي، في تصريح صحفي، أن استقبال الفوج الرابع لطلبة كلية الطب والصيدلة بطنجة لا يروم فقط إطلاعهم على مرافق هذا المبنى الجديد، بل أيضا تعريفهم بأعضاء الطاقم التربوي والإداري.

وتابع أن هذا اللقاء يهدف أيضا إلى منح الطلبة الجدد فكرة عن مهنة الطب، خاصة ما يتعلق بالأخلاقيات والتكوين وتدبير الزمن الدراسي، معتبرا أن موقع الكلية الجديدة يوجد بمحاذاة المركز الاستشفائي الجامعي، الذي سيفتح أبوابه قريبا، وهو ما سيمكن الطلبة من القيام بتداريبهم ودروسهم التطبيقية على أكمل وجه.

من جهة أخرى، أشار رئيس جامعة عبد المالك السعدي إلى أنه من خلال هذا المبنى الجديد، تعزز العرض التكويني في مجال العلوم الطبية بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة، عبر جامعة عبد المالك السعدي، التي أصبحت تغطي التكوين في كافة التخصصات القانونية والاقتصادية والاجتماعية والعلمية والهندسية والإنسانية والشريعة.

من جهته، اعتبر عميد كلية الطب والصيدلة، محمد أحلات، أن هذا اللقاء يروم بالأساس استقبال الطلبة الجدد وإطلاعهم على استراتيجية وأهداف التكوين بالكلية، وكذا الرهانات التي تنتظرهم مع الانتهاء من مسارهم الدراسي بكلية الطب.

ويرى أحلات أن استقبال الطلبة الجدد يشكل فرصة مواتية من أجل توجيههم نحو أفضل الممارسات التي تمكنهم من مواصلة دراساتهم في أفضل الظروف، مع تعريفهم بالجدولة الزمنية للدروس والاختبارات المرتقبة طيلة السنة.

وأشار إلى أن المبنى الجديد لكلية الطب والصيدلة يضم 3 مدرجات والعشرات من قاعات الدروس ومختبرات التشريح الفيزيولوجية والبيولوجية وملاعب رياضية ومقصف وقاعة صلاة، معتبرا أن المبنى يلبي كافة احتياجات الطلبة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.