بسبب تجريد عائلاتهم من ملابس… رفاق الزفزافي يدخلون في إضراب عن الطعام

متابعة: عادل الورياغلي الطويل

أقدم عدد من معتقلي حراك الريف القابعين بسجن عكاشة بالدار البيضاء على الدخول في إضراب عن طعام احتجاجا على التفتيش الذي خضعت له عائلاتهم خلال زيارتهم أمس الأربعاء.
وقال فريد الحمديوي في تدوينة على حسابه في ” الفيسبوك ” أنه في آخر اتصال هاتفي أجراه مع المعتقل يوسف الحمديوي أكد له ” دخول المعتقلين في إضراب مفتوح عن الطعام منذ البارحة (الأربعاء)، احتجاجا على التفتيش اللاخلاقي الذي تعرضت له عائلات المعتقلين حيث تم تجريدهن من ملابسهن بالكامل في تفتيش مهين “.
وأضاف الحمديوي أن المعتقلين دخلوا في إضراب عن الطعام بعد تفتيش زنازنهم تفتيشا دقيقا وحاطا من الكرامة الإنسانية، والذي دام أزيد من ثلاث ساعات، من السابعة مساء إلى العاشرة، وقد اعتصموا خارج زنازنهم رافضين الدخول مطالبين بحضور مفوض قضائي بحضور وكيل الملك، وقد دام اعتصامهم خمس ساعات كاملة.
كما أعلن معتقلو حراك الريف الإضراب عن الطعام بعد مطالبة مدير السجن المعتقل بلال أهباض بضرورة إحضاره شخصيا لمجموعة من الوثائق الإدارية التي لا يمكنه إحضارها نظرا لتواجده في السجن، كشروط تعجيزية لإذلاله وهو في حالة حزن بعد وفاة والدته حتى يسمح له حضور جنازة والدته.
وفي السياق ذاته قال محمد أحمجيق أخ المعتقل نبيل أحمجيق أن عدد المعتقلين الذين دخلوا في إضراب عن الطعام بلغ 23 معتقل.

Loading...