كوفيد 19.. توزيع أغطية ومساعدات غذائية على المتشردين والفئات الهشة بإقليم الحسيمة (صور)

متابعة: شمال 7

 أطلقت فعاليات من المجتمع المدني بإقليم الحسيمة مبادرات تضامنية إنسانية إستهدفت الفئات الهشة والمعوزة بالإقليم بهدف التخفيف من تداعيات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وفي هذا الإطار، قامت جمعية الحسيمة أجيال بشراكة مع جمعية أحد والتي  زودتهم الجمعية السالفة الذكر بجميع مستلزمات الحياة اليومية من أغذية وأفرشة، وحرص القائمون على هذه المبادرة الخيرية والإنسانية على تزويد هذا المركز بمجموعة من الأغطية والألبسة والمساعدات الغذائية الأساسية والمستلزمات الضرورية.

وتندرج هذه العملية، حسب المنظمين، في إطار تكريس ثقافة التضامن و التآزر التي أرسى أسسها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بغية التخفيف من معاناة هذه الفئة لا سيما في هذه الظرفية التي تعرف انتشار فيروس كوفيد 19.

وفي السياق ذاته، قررت أجيال الحسيمة بشراكة مع  جمعية المنارة للأعمال الاجتماعية بإمزورن بتنسيق ودعم من جماعة إمزورن تخصيص فضاء خاص لإيواء المتشردين وتوفير المأكل والمشرب لهم طيلة مدة سريان حالة الطوارئ الصحية، وكذا ببلدية تارجيست  وبني بوعياش  حيث تم توزيع جميع مستلزمات الحياة اليومية على المحتاجين.

وتندرج هذه البادرة في إطار التخفيف من الآثار الاجتماعية لحالة الطوارئ الصحية، ومواكبة للتدابير الاستثنائية التي أقرتها السلطات العمومية لمواجهة وباء كورونا، ولتفادي إنعكاسات ذلك على بعض الفئات التي لا تتوفر على سكن وغذاء قار.

هذا وقد قامت جمعية الحسيمة أجيال بالإتفاقية مع  جمعيات المجتمع المدني  بهذه المبادرة، وقد أشار مصدر من داخل الجمعية أنها وزعت أزيد من 200 قفة  محملة من أغذية متنوعة  في مدينة الحسيمة وتعمل جمعية أجيال جاهدا في الأسابيع المقبلة ستوزع حسب مصدر مطلع من الجمعية أنها ستوزع حوالي 6000 قفة على صعيد إقليم الحسيمة.

كما ساهمت  جمعية أجيال الحسيمة في  إعادة فتح المسالك التي أغلقتها الأمطار الأخيرة على مستوى جماعة بني عبد الله نواحي الحسيمة.

Loading...