في ثاني أيام عيد الأضحى.. شاب يضع حدا لحياته شنقا في إقليم شفشاون

متابعة: شمال 7

لا زالت حوادث الإنتحار تلازم إقليم شفشاون، حيث أقدم شاب على وضع حد لحياته شنقا أمس السبت ثاني أيام عيد الأضحى في دوار أزولجام الواقع بجماعة باب برد بإقليم شفشاون.

وحسب مصادر مطلعة، فقد تم العثور على المعني بالأمر الذي كان يوجد في عقده الثاني معلقا بحبل ليتم إشعار السلطات المحلية والدرك الملكي.

ووفق ذات المصادر، فقد جرى نقل المعني بالأمر إلى مستودع الأموات بشفشاون فيما فتحت عناصر الدرك تحقيقا لتحديد ظروف وملابسات الراحل.

تجدر الإشارة إلى أن هذه ثاني حادثة انتحار خلال يومي عيد الأضحى، حيث شهد دوار تاغيلت التابع لمركز بني رزين ضواحي شفشاون في أول أيام عيد الأضحى حالة انتحار كذلك.
Loading...