بعد واقعة الطفل عدنان.. اكتفوا بالصمت والدعاء !!

بقلم: أسماء النعيمي

تلك الأم المكلومة على فلذت كبدها لا تفهم ما تقولون ! لذلك اصمتوا رجاءا ..
تلك الأم التي تكبدت عناء الحمل وآلام المخاض لا تفهم بحججكم اللامنطقية ..فانتبهوا لما تتفوه به ألسنتكم !!
فكيف يمكن لقلب أم أن يستوعب رحيل ابنها بهذه الطريقة البشعة ؟
كيف يمكن لها أن تتخيل أن قطعة منها استلذها مفترس لا يعرف معنى الإنسانية لدرجة أنه سمح لنفسه الحقيرة بالتهام جسد بريء بوحشية،
جسد لم يعرف بعد معنى الحقارة ومعنى الغدر،لازالت فطرته نقية يرى الجميع متساويا وينظر إليهم بابتسامة حب …
فللّه كيف يمكن لها أن تتقبل ما حدث ؟؟؟
لن تتحمل كلمات العزاء المتداولة لذلك اكتفوا بالصمت أمامها والدعاء لها ليخفف الله وطأة الوجع، لا تطلبوا منها التزام الصبر فهذا يفوق طاقة تحملها، لا تتحججوا بأقدار الله، فالله سبحانه وتعالى لن يرضى عن هذا، الله الذي أدخل امرأة جهنم لأنها قامت بتعذيب هرة يستحيل أن يكون راضيا عن استحلال لحم طفل لم ينضج بعد حتى يكون قادرا للدفاع عن نفسه ..
ولا تلوموا ظروف المجرم وتلفقونها التهمة بدلا عنه، فجميع البشر لديهم ظروف لكنهم لا ينتقمون في الأبرياء ..

وإياكم أن تسمعوا الأمهات حين القبض على المذنب تلك الجملة المعتادة ” مريض نفسي يعاني من البيدوفيليا ..له انفصام في الشخصية .. مسكين فعل ذلك نتيجة أزماته النفسية لأنه اغتصب في طفولته …وغيرها من التبريرات التي يستحيل أن يصدقها قلبها الرؤوم ..
فلا أزماته النفسية ولا ما مر به يشفع له فعلته الخبيثة …
ذاك الجسد البريء ليس مسؤولا عما جرى له ،
والإنسان الحقيقي حين يتأذى يصبح أكثر انتباها كي لا يتسبب في إذاية الآخر وليس العكس …
لا تخبروا الأمهات
ولا تتحججوا لهن
مبرراتكم هذه لن تزيد سوى من نسبة المختلين الاجتماعيين الذين يفرغون سمهم في أجساد بريئة ..
لذلك اكتفوا بالصمت والدعاء
واحذروا كي لا يربى بيننا نماذج متخلفة مريضة تخطف وتغتصب وتدفن أطفالنا بصمت ..
احذروا أن تتركوا أطفالكم لدقيقة بمفردهم، فيبدو أننا أصبحنا نعيش في زمن اللاثقة حتى في أقرب الناس لذلك انتبهوا
كونوا كالظل لأطفالكم، لا تتركوا المجال للمنحطين لمرافقتهم أو حتى النظر بمحياهم ..

إلى أم عدنان بوشوف أمدك الله بالقوة لتتغلبي على وجعك ليس هناك أي كلمة ستخفف عنك ما حدث، عيشي وجعك كما تريدين لكن ! تذكري أن عدنان في جنة الخلد في المكان الذي يستحقه ولن يرضى أن تكون روحه المتبقية معك تتألم فكوني بخير لأجله، قلوبنا معك .. والقصاص للمجرم لربما يكون عدنان سببا لتغيير القوانين ونرى إعدام هذا الدنيء مباشرة كي يتعظ أمثاله،.. 

Loading...