بعد تشديد الإجراءات الإحترازية.. سلطات تطوان تشن حملة على عدم مرتادي الكمامات

متابعة: شمال 7

شنت السلطات المحلية والأمنية بمدينة تطوان أمس الأربعاء حملة على عدم مرتادي الكمامة، في ظل إرتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا بالمدينة.

وحسب مصادر محلية، فقد شددت السلطات المختصة المراقبة على المواطنين من أجل إرتداء الكمامات بطريقة صحيحة، مع التحسيس بضرورة إحترام البروتوكول الوقائي المعمول به والإلتزام بالتدابير الإحترازية التي تم تطبيقها قبيل أيام.

وكانت سلطات مدينة تطوان قد قررت إتخاذ إجراءات إحترازية جديدة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، وذلك إثر إجتماع اللجنة المحلية لليقظة بباشوية المدينة في ظل إرتفاع حالات الإصابة بـ ” كوفيد 19 “.

وأفاد محضر لاجتماع اللجنة المحلية لليقظة أنه قد تقرر تطبيق التجوال بالمدينة من الساعة العاشرة ليلا إلى غاية الساعة الخامسة صباحا وتكثيف نقاط المراقبة من وإلى مدينة تطوان مع منع التجمعات بالفضاءات العمومية وإغلاق الحدائق والمنتزهات العمومية وفضاءات الألعاب وملاعب القرب.

وأضاف ذات المصدر، أن الأسواق الأسبوعية ستغلق على الساعة الواحدة بعد الظهر، فيما ستغلق المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية والمراكز التجارية الكبرى، وصالونات الحلاقة والتجميل والحمامات التقليدية والعصرية والقاعات والنوادي الرياضية، على الساعة العاشرة ليلا.

وأردف المصدر نفسه، أنه سيتم منع التجمعات التي يفوق فيها 10 أشخاص فيما الطاقة الاستيعابية للحمامات التقليدية والعصرية وصالونات الحلاقة وقاعات الرياضة حددت في 50 في المائة.

Loading...