سقطت من السرير وتُركت على الأرض حتى وفاتها.. الإهمال ينهي مجددا مصابة بكورونا في طنجة

متابعة: شمال 7

لا زال إهمال الأطر الصحية في مستشفى الدوق دو طوفار بمدينة طنجة، يواصل التسبب في وفاة المصابين بفيروس كورونا، دون الإستفادة من الحالات السابقة والتي توفيت بسبب الإهمال وأثارت استنكار ساكنة عاصمة البوغاز.

وحسب مصادر عليمة، فإن امرأة توفيت نهاية الأسبوع المنصرم داخل مستشفى الدوق دو طوفار إثر ولوجها له بعد إصابتها بفيروس كورونا وخوفا من مضاعفات مرضها بالسكري، حيث عانت الإهمال من طرف الأطر الصحية قبل أن تفارق الحياة.

ووفق ذات المصادر، فإن المعنية بالأمر تدعى “خ” وتبلغ من العمر 43 سنة وقد ولجت المستشفى من أجل تلقي العلاج بعد معاناة لأيام في المنزل، غير أنها لم تلق العناية الكافية من طرف أطر المستشفى حيث سقطت من السرير ولم يتم حملها حيث تركت ممددة على الأرض قبل أن توافيها المنية متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا، مخلفة زوج و3 أبناء.

يشار إلى أن ” شمال 7 ” سبق لها أن أجرت حوارات مع أفراد أسر موتى كورونا بعد أن عانوا الضحايا الإهمال داخل مستشفى الدوق دو طوفار وقبله مستشفى محمد السادس.

 

Loading...