البرلماني السيمو يثير ” قربلة ” داخل البرلمان بسبب قضية الصحراء وإعتراف الولايات المتحدة الأمريكية

متابعة: شمال 7

أثار البرلماني عن حزب الحركة الشعبية ورئيس المجلس الجماعي للقصر الكبير محمد السيمو زوبعة اليوم الإثنين في الجلسة المخصصة للأسئلة الشفهية بمجلس النواب.

وتطرق السيمو في مداخلته تعقيبا على الوزير العلمي بخصوص موضوع الإستثمار، إلى إعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء وإعتماد خريطة جديدة من طرف أمريكا قبل أن تقاطعه رئيسة الجلسة مريم بوجمعة داعية إياه إلى الإلتزام بموضوع التعقيب وأن موضوع الصحراء ليس للمزايدة، غير أن السيمو رد عليها ” آش كتقول هادي “.

وتسببت العبارة المذكورة في زوبعة داخل الجلسة بين مؤيد لكلامه معتبرين أن البرلماني يحق له قول ما يرغب في إطار حرية التعبير فيما اعتبر برلمانيو حزبي العدالة والتنمية والإستقلال أن كلام السيمو إساءة لرئيسة الجلسة والمرأة بشكل عام.

هذا ورفض السيمو الصمت حيث واصل حديثه مستنكرا إدلاء الوزير محمد أمكراز بتصريح لقناة إيرانية، قبل أن يحتدم الخلاف وسط مطالب بإعتذاره عن العبارة المذكورة، مما دفع رئيسة الجلسة إلى رفع الجلسة لدقائق.

 

Loading...