وسط وجود اتصالات.. جماعة بإقليم الحسيمة تتجه لتوقيع “توأمة” مع بلدة إسرائيلية

متابعة: شمال 7

كشف رئيس جماعة ” لوطا ” المكي الحنودي الواقعة بتراب إقليم الحسيمة عن وجود إتصالات لتوقيع توأمة مع بلدة إسرائيلية، وذلك بعد عودة العلاقات المغربية الإسرائيلية.

وأفاد الحنودي في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الإجتماعي ” الفيسبوك ” أن المشاورات الأولية قد بدأت لتوقيع اتفاقية “توأمة” الجماعة التي يرأسها مع إحدى بلدات إسرائيل في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين المغرب وإسرائيل، الاتصالات جارية للعمل على توأمة جماعة لوطا بإحدى البلدات الإسرائيلية.

رئيس الجماعة أشار أيضا إلى ضرورة التنسيق مع القوى التقدّمية وقوى السلام اليهودية بشكل عام قصد المساهمة في إحلال السلام وإقامة الدولتين الإسرائيلية والفلسطينية على حدود 1967.

وكان الملك محمد السادس، قد إستقبل مرفوقا بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، يوم الثلاثاء 22 دجنبر 2020، بالقصر الملكي بالرباط، وفداً يضم: السيد جاريد كوشنر، المستشار الرئيسي لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، السيد مئير بن شبات، مستشار الأمن القومي لدولة إسرائيل والسيد أفراهام بيركوفيتش، المساعد الخاص لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية والممثل الخاص المكلف بالمفاوضات الدولية.

وخلال هذا الاستقبال، جدد جلالة الملك، الإعراب عن ارتياحه العميق للنتائج التاريخية للاتصال الذي أجراه جلالته في 10 دجنبر 2020 مع فخامة السيد دونالد ترامب، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية.

ويشكل المرسوم الرئاسي الذي يعترف بمغربية الصحراء، إضافة إلى التدابير المعلن عنها من أجل استئناف آليات التعاون مع إسرائيل، تطورات كبرى في سبيل تعزيز السلام والاستقرار الإقليمي.

وتهم هذه التدابير الترخيص لشركات الطيران الإسرائيلية بنقل أفراد الجالية اليهودية المغربية والسياح الإسرائيليين إلى المغرب، والاستئناف الكامل للاتصالات والعلاقات الدبلوماسية والرسمية مع إسرائيل على المستوى المناسب، وتشجيع تعاون اقتصادي ثنائي دينامي وخلاق، والعمل من أجل إعادة فتح مكتبي الاتصال في الرباط وتل أبيب.

Loading...