إستفزاز السكان وتحرش بالنساء.. ساكنة الإدريسية تطالب بتدخل عمدة طنجة لإغلاق مقهى

متابعة: شمال 7

وجهت ساكنة حي الإدريسية 2 بمدينة طنجة شكاية مستعجلة إلى عمدة مدينة طنجة محمد البشير العبدلاوي بخصوص مقهى في زنقة معركة إيسلي.

وقالت الساكنة في شكايتها أنها ” إستقبلت قرار منح رخصة إستفزازية ومشبوهة من رئيس مقاطعة مغوغة محمد بوزيدان ضد إرادة السكان وتعارضهم وطعنهم في تقرير اللجنة المسخرة للترخيص لهاته البؤرة الوبائية وهي رخصة بيع مسحوق وتعصير القهوى في محل لا يتوفر على المقومات ولا يستوفي الشروط الكاملة لمنحه رخصة مع وجود إحتقان شعبي وغليان داخل الحي وتوقيعات العشرات من السكان ضد هذا المحل الذي يطرح عدة علامات إستفهام كيف يرخص لمقهى في مدخل الحي وفي زقاق ضيق لا يتعدى ستة أمتار دون مراعاة شكاية السكان وإعتراضهم وترجيح كفة صاحب المحل المشبوه وبلطجيته الذي يرابطون في مداخيل الحي يسبون الناس ويتحرشون بنساء الحي ويوقفون حركة السير والجولان داخل الحي بسياراتهم المركونة فوق الأرصفة وزقاق الحي حتى أصبح حينا محتلا إحتلالا كاملا من الغرباء والمنحرفين والسماسرة الذين يدافعون عن هاته البؤرة الوبائية “.

وحسب ذات الشكاية ” فقد أصبحت الساكنة تشاور شكوك بأن هذا المحل المشبوه لا علاقة له بالقهوة ولا بأي شيئ من هذا القبيل بل أصبح مركزا وموقعا إستراتيجيا للسماسرة وأصحاب الوقت الضائع والمشبوهين والمنحرفين كما إستغربت الساكنة من الخرجات الإعلامية لرئيس مقاطعة مغوغة الذي يبرر قراره الجائر في حق الساكنة “.

كما تقدمت ساكنة الحي بطلب عاجل للقاء عمدة طنجة للتدخل الفوري لإغلاق ما أسموه بـ ” البؤرة الوبائية ” داخل الحي تفاديا لوقوع إحتكاك بين بلطجية وأصدقاء صاحب المحل الذين يستفزون الساكنة قبل منحهم الرخصة وزاد إستفزازهم بعد منحهم رخصة مشبوهة بتدخلات مشبوهة من أطراف.

Loading...