هيئات ممثلة للنقل السياحي تحتج أمام عمالة تطوان وهذه أبرز مطالبهم

متابعة: شمال 7

احتجت أمس الثلاثاء هيئات وطنية ممثلة للنقل السياحي بالمغرب و بمساندة و مؤازرة الهيآت الممثلة للقطاع  بجهة طنجة أمام عمالة تطوان و مقر بنك المغرب للتنديد بتجاهل الحكومة المغربية لمطالب القطاع.

وتطالب الهيئات بالإعفاء من الضريبة على المحور والضريبة المهنية تماشيا مع عقد برنامج 2020- 2022 وتطبيق القرار القاضي بتأجيل سداد الديون بدون فوائد، كما جاء ضمن خطة إنعاش الاقتصاد الوطني التي شدد جلالة الملك محمد السادس نصره الله في خطابه بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء المجيدة.

الهيئات ذاتها طالبت بتمديد تأجيل استخلاص أقساط الديون إلى غاية 31 دجنبر 2021، نظرا للركود الذي يعيشه القطاع مع تمديد دعم الأجراء حتى متم سنة 2021، نظرا لتوقف مورد رزقهم، وكذا إعادة صياغة دفتر التحملات الخاص بقطاع النقل السياحي، والعمل على إشراك المهنيين في وضع أي برنامج أو خطة والعمل على تخصيص دعم مباشر لدعم المقاولات من أجل إنقاذ القطاع من الكساد على المستويين الجهوي والمركزي.

هذا وأكدت الهيئات على ضرورة الإسراع بصرف مستحقات الدعم استحضارا للوضعية الاجتماعية الصعبة لآلاف العائلات مع إيجاد حلول للفئة الغير وإلغاء الرخص الاستثنائية والاعتماد فقط على دفتر تحملات كوڤيد 19 مع إدماج حافلات وعربات النقل السياحي.

Loading...