شجار ينتهي بمقتل إمام مسجد بنواحي القصر الصغير والدرك يحقق مع طليقته وأبنائه

متابعة: شمال 7

بعد تعرضه لطعنة يوم الإثنين الماضي، لفظ إمام مسجد في مدشر الجردة التابعة لجماعة أنجرة أنفاسه الأخيرة أمس الأربعاء بمستشفى في العاصمة الرباط.

ووفق مصادر عليمة، فإن شجار نشب بين الضحية وطليقته وأبنائه بسبب مشاكل عائلية إثر التعدد، مما أسفر عن طعن الضحية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الضحية ينحدر من مدينة القصر الصغير وكان قد تزوج مرتين بعد أن قام بتطليق زوجته الأولى، في حين ظلت أسباب الشجار غامضة.

هذا وقد جرى نقل الضحية إلى مستشفى سانية الرمل بتطوان من أجل تلقي العلاج في حالة صحية حرجة قبل أن يتم نقله إلى مدينة الرباط، حيث فارق الحياة متأثرا بالطعنة التي تعرض لها.

يشار إلى مصالح الدرك الملكي فتحت تحقيقا في الواقعة وقامت بتوقيف طليقة الضحية وأبنائها للتحقيق معهم بخصوص ظروف وملابسات الجريمة.

Loading...