عبر ورشات وعروض.. تلاميذ إعدادية العقاد بطنجة يخلدون اليوم الوطني للسَّلامة الطّرقية (صور)

متابعة: حمزة بنموسى

تخليداً لليوم الوطني للسَّلامة الطّرقية والذي يوافق 18 فبراير من كل سنة، نظمت ثانوية العقاد الإعدادية التابعة للمديرية الإقليمية طنجة أصيلة، صبيحة  تحسيسية توعوية  لفائذة  تلميذات وتلاميذ المؤسسة حول موضوع ” السلامة الطرقية وتجسيدها على أرض الواقع ” تخللتها مجموعة من العروض و البرامج التحسيسية عبر ورشة لإنجاز وتلوين رسومات تدل على علامات الطريق وما ينجم عن ذلك من حوادث وكذا ورشة تطبيقية للتدريب على احترام إشارات المرور وإلتزام الراجلين بالمرارت الخاصة بهم وورشة السير والجولان والمحافظة على قانون السير.

وقد شملت هذه الحملة التحسيسية التي أطرها أطر إدارية وتربوية لثانوية العقاد الإعدادية مجموعة من النصائح والإرشادات تهم قواعد وسلوكيات استعمال الطريق و المخاطر الناجمة عن سوء استعمالها وكذا بعض الصعوبات التي يتعرض لها التلاميذ خلال دخولهم وخروجهم من المؤسسات التعليمية وذلك لخطورة الطريق خاصة عند عبورهم ممر الراجلين، كما تم تنبيه جميع التلاميذ على أخذ الحيطة واختيار مسالك آمنة لعبور الجهة الأخرى ورؤية الطريق عند العبور يمينا ويسارا.

ويأتي هذا النشاط في إطار الأنشطة التربوية الهادفة التي تنظمها المؤسسة بتنسيق مع المديرية الإقليمية طنجة أصيلة بقدر كبير في الإرتقاء بجودة التعليم و بموازاة مع التدريس المقرر.

وفي ذات السياق قال أحد المتدخلين في النشاط ”  لا يخفى علينا أهمية هذه الأنشطة خصوصا في المراحل الأولى التي تنمو فيها قدرات المتعلم ، إذ عن طريقها تتفتح مواهبه و تكتشف. وبالعناية و رعاية و صقل مواهب المتعلم يمكن خلق مواطن الغد القادر على تحمل المسؤولية ومواجهة الحياة بعزم والتكيف مع محيطه والسير قدما في الإتجاه السليم “.

 

Loading...