بسبب تدهور حالته الصحية.. تأجيل الإستنطاق التفصيلي لصاحب مصنع النسيج بطنجة

متابعة: شمال 7

تقرر اليوم الثلاثاء تأجيل جلسة الإستنطاق التفصيلي لصاحب مصنع النسيج الذي شهد فاجعة مؤخرا بمدينة طنجة بعد تسرب مياه الأمطار إلى المصنع وغرق 28 عامل وعاملة.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن المعني بالأمر مثل اليوم أمام قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بطنجة غير أن هيئة دفاعه إلتمست نقله إلى المستشفى من أجل العلاج في ظل تدهور حالته الصحية، ليتقرر تأجيل الإستماع إليه إلى غاية 24 مارس الجاري.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة قد أعلن سابقا إيداع صاحب ” مصنع الموت ” بطنجة، بالسجن المحلي ومتابعته في حالة اعتقال، حيث أفاد أنه ” على إثر الفاجعة التي وقعت يوم الاثنين 8 فبراير 2021 والتي راح ضحيتها 28 شخصا، قامت الضابطة القضائية بطنجة بفتح تحقيق في الموضوع بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة” لافتا إلى أنه “وبعد الانتهاء من البحث، أحالت الضابطة القضائية المعني بالأمر صاحب المصنع المسمى(ع.ب)، على أنظار السيد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بطنجة، والذي أحاله بدوره على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية لهذه المدينة للاختصاص”.

وقرر وكيل الملك بطنجة، بعد استنطاق المعني بالأمر إحالته على قاضي التحقيق بالغرفة الأولى، بناء على مطالبة بإجراء تحقيق من أجل تهم ” التسبب في القتل غير العمدي والجروح بدون عمد، وبسبب عدم مراعاة النظم والقوانين وخرق مقتضيات قانون الطوارئ الصحية وفتح مقاولة بدون ترخيص وتشغيل القاصرين دون إذن وعدم مراعاة شروط الصحة والسلامة داخل المقاولة “.

Loading...