وفاة شخص بعد إضرامه النار في جسده داخل كتدرائية بطنجة

متابعة: شمال 7

توفي شخص أمس الجمعة حيث لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بحروق أصيب بها بعد إضرام النار في جسده بحر هذا الأسبوع داخل كتدرائية بحومة إسبانيول بمدينة طنجة.

وكانت مصادر عليمة قد أفادت أن المعني بالأمر يدعى ” نور الدين.أ ” ويبلغ من العمر 57 سنة وقد قام بصب كمية من البنزين على جسده يوم الثلاثاء الماضي داخل كتدرائية ” القلب المقدس “، حيث يعود سبب إقدامه على هذا الفعل إلى مشاكل مع زوجته التي تشتغل بالكتدرائية ذاتها التي شهدت الحادث.

هذا وقد جرى المعني بالأمر إلى مستعجلات المستشفى الجهوي محمد الخامس إثر إصابته بحروق من الدرجة الثانية وذلك قصد تلقي الإسعافات الضرورية، قبل أن يفارق الحياة أمس الجمعة.

Loading...