لإختبار جاهزية المتدخلين.. إجراء تمرين محاكاة لمكافحة حرائق الغابات بإقليم المضيق الفنيدق

شمال 7: و م ع

جرى بالغطاء الغابوي لعمالة المضيق الفنيدق، أمس السبت، تمرين محاكاة مشترك يهدف إلى اختبار جاهزية كافة المتدخلين لإخماد الحرائق الغابوية.

وأبرز بلاغ لعمالة المضيق الفنيدق أن هذا التمرين، الذي أشرف عليه والي جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، محمد مهيدية، وعامل عمالة المضيق-الفنيدق، ياسين جاري، يدخل في إطار التدابير الاستباقية للوقاية من الحرائق الغابوية خلال الموسم الصيفي 2021.

وخلال هذا التمرين، تعبأت عناصر الوقاية المدنية ومصالح المياه والغابات والقوات المسلحة الملكية والأمن الوطني والقوات المساعدة والدرك الملكي والسلطات المحلية وأعوان الإنعاش الوطني من أجل رفع مستوى جاهزية وسرعة تدخل فرق مكافحة الحرائق وتعزيز التنسيق بين مختلف المصالح المعنية خلال التدخلات الميدانية.

وقدر عدد المشاركين في التمرين الميداني ، الذي جرى أيضا بحضور القائد الجهوي للوقاية المدنية والمدير الجهوي للمياه والغابات ومحاربة التصحر وعدد من المسؤولين الإقليميين، بحوالي 300 فرد من مختلف المصالح والأجهزة موزعة على عدة نقاط تدخل.

وأضاف المصدر نفسه أنه تمت تعبئة كافة العتاد ومختلف الوسائل اللوجيستيكية والأدوات الخاصة بإخماد الحرائق الغابوية، مبرزا أنه تمت زيادة عدد نقاط المراقبة القارة لتغطية كافة الغطاء الغابوي بنفوذ عمالة المضيق-الفنيدق للرفع من سرعة رصد بداية الحرائق وضمان سرعة الإنذار والتدخل.

ويأتي هذا التمرين بعد اجتماعات متعددة على المستويين الجهوي والإقليمي لوضع مخططات قبلية للحد من حرائق الغابات ومكافحتها مع اقتراب فصل الصيف. كما شمل هذا التمرين تحسيس ساكنة الدواوير من طرف السلطات و المجلس الجماعي بالمضيق ونواب الجماعات السلالية المجاورة للغابات بضرورة المساهمة في الحفاظ على الثروة الغابوية والإسراع في تبليغ السلطات المحلية في حال ملاحظة أي علامة لبداية اندلاع حريق.

Loading...