الاحتفاء بأبطال وفرق رياضية حققوا إنجازات متميزة بإقليم المضيق الفنيدق

شمال 7: و م ع

جرى أمس الخميس بمدينة المضيق الاحتفاء بثلة من الأبطال والفرق الرياضية على مستوى عمالة المضيق-الفنيدق، والذين بصموا على إنجازات رياضية مهمة خلال الموسم الرياضي الحالي.

واستقبل عامل عمالة المضيق-الفنيدق، ياسين جاري، أبطال ومسيرين يمثلون مجموعة من الجمعيات والفرق الرياضية في مختلف الرياضات، الفردية و الجماعيةً، والذين حازوا على المراتب الأولى في بطولات جهوية ووطنية ودولية، بعضهم باسم القميص الوطني.

ويروم هذا الاحتفاء تحفيز هؤلاء الأبطال على مواصلة التنافس والتألق وتشجيع رؤساء الجمعيات على العمل من أجل تأطير الشباب والطاقات التي تزخر بها عمالة المضيق الفنيدق، وحسن استثمار المنشآت الرياضية الرفيعة المنجزة بفضل الرعاية الملكية السامية.

من بين المحتفى بهم، أبطال من جمعية أشبال السلام الرياضية والثقافية بمرتيل، حيث تمارس البطلة ابتسام صديني، المتأهلة إلى الألعاب الأولمبية في رياضة الكاراتيه، وأبطال جمعية تمودة للرياضة والثقافة بالفنيدق، لاسيما آدم المعلم ومحمد الحجوجي، صاحبا المركز الأول في المهرجان الوطني للكيك بوكسينغ في فئتي الصغار والشبان، وياسين بلحو، بطل المغرب في القفز العلوي.

كما تم الاحتفاء بفريق الجمعية الرياضية لكرة القدم داخل القاعة بمرتيل، والذي حقق الصعود إلى القسم الوطني الأول، وفريق جمعية مرتيل للجمباز الحائز على كأس بطولة المغرب وكأس العرش في رياضة الجمباز الإيقاعي.

وأكد عدد من المحتفى بهم، في تصريحات لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا الاحتفاء سيحفز الأبطال الواعدين على مواصلة التميز وعلى الحرص على تمثيل المغرب بأفضل صورة في الملتقيات الإقليمية والدولية، مشددين على أن الأبطال المحتفى بهم تميزوا وطنيا ودوليا بالرغم من الإكراهات التنظيمية التي أثرت على الممارسة الرياضية بسبب جائحة فيروس كورونا.

 

Loading...