الطنجاوي استيتو والسودانية آن الصافي يصدران رواية مشتركة بعنوان “في حضرتهم”

شمال 7: و م ع

أصدر الكاتب المغربي عبد الواحد استيتو والأديبة السودانية آن الصافي رواية مشتركة بعنوان ” في حضرتهم “.

فبعد نشر فصول النسخة الإلكترونية للرواية تباعا، صدرت حديثا النسخة الورقية عن دار فضاءات للنشر والتوزيع بالأردن، التي تحكي قصة خيالية لشاب مغربي يعيش بمدينة ” كيب تاون ” بجنوب إفريقيا، سيكتشف فجأة أنه الوحيد الذي بقي حيّا في العالم، قبل أن يتمكن من التواصل مع فتاة أخرى حيّة من مدينة أبوظبي.

وسيتفق بطلا الرواية ،حسب إفادة للكاتب المغربي عبد الواحد استيتو ، على اللقاء في مدينة طنجة، ليخوضا معًا، رحلة غير مسبوقة في تاريخ البشرية من أجل اللقاء المعلوم.

و يعد الكاتب المغربي عبد الواحد استيتو من المبدعين المغاربة الأوائل الذين تعاطوا لكتابة الرواية “الفيسبوكية” التفاعلية، إذ فاز بجائزة الإبداع العربي سنة 2018 بدبي عن روايته ” على بعد ملمتر واحد فقط” (أو زهرليزا).

كما سبق للكاتب المغربي أن فاز بجائزة ديوان العرب للقصة القصيرة بالقاهرة، وجائزة نادي حائل الأدبي للقصة القصيرة بالسعودية ،قبل أن يصدر في وقت سابق مجموعة قصصية بعنوان  “هروب”، إضافة إلى رواية ” المتشرد ” و “الديبة “.

من جانبها، تدرّس الأديبة السودانية آن الصافي، المقيمة بين الإمارات وكندا، أوراق كتاب (الكتابة للمستقبل) بجزأيه، ضمن مقرر اللغة العربية في المدرسة الفرنسية بمدينة أبوظبي. و صدرت لها عدة مؤلفات، منها “جميل نادوند” ، و”مرهاة” (روايات)، والكتابة للمستقبل (كتاب فكري).

وتعدّ آن الصافي من خريجي أكاديمية الشعر بأبو ظبي، كما تشغل منصب منسقة ثقافية في اتحاد كتاب وأدباء الإمارات (فرع أبو ظبي)، وتحوز عضوية مؤسسة بحر الثقافة بمدينة أبوظبي.

Loading...