السلطات المحلية تقدم على أكبر عملية هدم منازل عشوائية شهدتها مدينة طنجة (صور)

شمال7-متابعة:

استغل عدد من المواطنين الحملة الإنتخابية ليلجأوا للبناء العشوائي في مجموعة من الأحياء بطنجة، وقد تفاجأو صبيحة يوم الجمعة 03 شتنبر الجاري، بإقدام السلطات المحلية في عز الحملة الإنتخابية على هدم عشرات المنازل العشوائية.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن السلطات المحلية قامت بمساعدة رجال القوات المساعدة وأعوان السلطة، ومسؤولون بالسلطة المحلية، يتقدمهم قواد المنطقة، إضافة إلى الجرافات، بهدم حوالي 43 منزل عشوائي نبت خلال فترة الإنتخابات.

وشملت عمليات الهدم حسب المعطيات المتوفرة، كل من منطقة مسنانة وكزناية والملحقة الادارية 19 مكرر التي تشمل كل من حومة فاطمة، وخندق الورد، والعوامة الغربية، وبير الغازي، والكمبورية، وبير الصغير، وبير تمور، حيث تم هدم أسس المنازل و منازل في طور البناء لا تتوفر على ترخيص قانوني مسلم من طرف مصلحة التعمير.

ووفق مصادر لـ “شمال7” من عين المكان، فإن أصحاب هذه المنازل الغير قانونية تمكنو من اقتناء أراضي غير مسموح باقتناءها، واستغلوا فترة الإنتخابات وانشغال السلطات بتتبعها ليقموا بعمليات بناء أساسات، ومنهم من استكمل بناءها، بحيث قامت الجرافات باجتثاثها واقتلاعها تماما حتى لا يعود أحد للبناء مجددا.

وللإشارة فإن عمليات البناء العشوائي تنشط بقوة عند كل فترة انتخابية، وهو ما ظل يخلف وراءها ظهور أحياء عشوائية حملت مشاكل مستمرة في البناء وضعف في البنية التحتية للمنطقة.

 

Loading...