بنكيران يخرج عن صمته قبيل الإنتخابات بأيام ويحذر المغاربة من مخاطر التصويت على “أخنوش”

شمال7- متابعة

خرج رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران موجها حديثه لسياسة الأمين العام لحزب الأحرار عزيز أخنوش، وعن إمكانياته التدبيرية المحدودة لرئاسة الحكومة المغربية في حالة فوزه بالإستحقاقات التشريعية.

وندد القيادي البارز لحزب العدالة والتنمية، في شريط بثه عبر تقنية البث المباشر مستعينا في هجومه على حليفه السابق عزيز أخنوش، “بالعودة إلى المقاطعة التي جرت أطوارها منذ ثلاث سنوات، لثلاث منتجات لإحدى الشركات المغربية الكبرى المملوكة لأخنوش،  وكيف تمت مقاطعته والغضب الصادر من المواطنين المغاربة على رفع الاثمنة، والآن يتطلع من كان يقاطعه أن يقود الحكومة المقبلة”.

واستطرد: ” رئاسة الحكومة تحتاج شخصية سياسية نزيهة، ولديها الكاريزما والقدرة لتشرح للناس ما تفعل وتتخذ قرارات قد تكون قاسية ولكن فيها مصلحة الشعب والمجتمع، وتحتاج إلى سياسيين يتحملون المسؤولية ولديهم ماض يدافع عنهم، وحين يتكلمون يستمع إليهم الناس ويتجاوبون معهم”.

ونبه عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية السابق خلال ولايتها 2012-2017 ، من أن “هناك شيء يُحَضَّر في الخفاء يتعلق بالإنتخابات العامة 8 ستنبر الجاري جتزما أن “ما يترتب له ليس في صالح البلد”.

Loading...