العثور على جثة ضواحي تطوان وعناصر الأمن تفتح تحقيق لتحديد هوية القاتل

شمال7 – متابعة
عُثر، يوم أمس الجمعة، على جثة هامدة في أرض خلاء بالقرب من شاطئ أمسا بإقليم تطوان.
ووفق مصادر من عين المكان، نقلا عن أحد أفراد عائلة الهالك، فإن المعني بالأمر مغربي يقطن باليونان، وجاء لأمسا بغرض بناء منزل سكني له بالمنطقة.
ورجحت ذات المصادر، أن يتعلق الأمر بجريمة قتل، إذ عُثر على الجثة وبها إصابات على مستوى الرأس، مما يؤكد تعرض الهالك لاعتداء قيد حياته.
وأضافت المصادر نفسها، أن عناصر الدرك الملكي والشرطة العلمية حلت بعين المكان إذ جرى فتح تحقيق في القضية للوقوف على ظروفها وتحديد هوية المتورطين فيها، فيما تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح الطبي.
Loading...