الإشاعة تقود مجموعة من القاصرين إلى محاولة الهجرة لسبتة

شمال7 – متابعة

دفعت الأخبار والإشاعات المتداولة حول فتح معبر سبتة الحدودي ، ليلة يوم أمس الثلاثاء، مجموعة من المراهقين والشباب إلى الإتجاه صوب المدينة المحتلة مكررين سيناريو الاقتحام الجماعي للسنة الماضية .

وأقامت القوات العمومية، حواجز لمنع وصول عشرات من القاصرين المغاربة الراغبين في الهجرة غير القانونية في اتجاه مدينة سبتة المحتلة.

وانتشرت الإشاعة على صفحات مغلقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومجموعات عبر تطبيقات التراسل، تداولت من جديد رسائل تحث على تنفيذ محاولة جماعية للهجرة غير القانونية، من مدينة الفنيدق المغربية، في اتجاه مدينة سبتة.

وأفاد شهود عيان أن القاصرين تحركوا من مدينة تطوان والمضيق، عبر مجموعات، للوصول مشيا على الأقدام في اتجاه مدينة الفنيدق، مكان تواجد البوابة البرية الحدودية المغلقة مع مدينة سبتة المحتلة.
وقد عاشت مدينة الفنيدق ليلة أمس، حالة استنفار قصوى، إزاء البلطجة والفوضى التي تسببت فيها هذه الفئة، ما نتج عنها ليلة بيضاء بالمدينة أمام عمليات الكر والفر المتواصلة.
Loading...