شخص يقدم على اقتحام ثانوية بالقصر الصغير ويعتدي على مسؤول بالمؤسسة

متابعة: عادل الورياغلي الطويل
أعلنت الأطر التربوية والإدارية بثانوية القصر الصغير التأهيلية عن تضامنها مع المسؤول عن المؤسسة إثر تعرضه لإعتداء لفظي من طرف غريب داخل أرجاء المؤسسة.
وقالت الأطر التربوية والإدارية بثانوية القصر الصغير التأهيلية أنها تفاجئت بالاعتداء اللفظي ومحاولة الاعتداء الجسدي الذي طال السيد رئيس المؤسسة يوم الجمعة 14 دجنبر 2018 بالشطر الثاني من الفترة الصباحية وهو يحاول تأدية واجبه المتمثل في إفراغ الساحة والممرات من التلاميذ.
وأضاف ذات المصدر أن هذا الاعتداء يأتي في ظل سيرورة من الانتهاكات المادية والمعنوية التي تشهدها المؤسسة سواء تعلق الأمر بالأطر الإدارية أو التربوية كما هو حال الاعتداء الجسدي الأخير الذي طال أحد الإدارة التربوية بالمؤسسة، أو تعلق الأمر بحرمة المؤسسة التي صارت محط انتهاك صارخ من قبل الغرباء.
هذا ودعت الأطر التربوية كافة الأطراف التربوية لمظافرة الجهود من أجل إفراغ المؤسسة من كل الغرباء الذين يشرعنون لحالة الفوضى واللانظام، موجهين دعوة للسلطات المحلية في ذات السياق إلى تحمل مسؤوليتها المتمثلة في ضرورة التواجد الدائم بمحيط المؤسسة للتدخل السريع إبان مثل هذه الحوادث.
كما ثمن هؤلاء حس المسؤولية لدى التلاميذ داعين إياهم إلى التعاون مع الأطر التربوية من أجل الحفاظ على حرمة المؤسسة خالية من كل أشكال العنف وخالية من الغرباء.

Loading...