دراسة تكشف تدهور المستوى المعيشي للأسر وارتفاع معدل البطالة

شمال7- متابعة

أعلنت المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الأربعاء، أنه خلال الفصل الثالث من سنة 2021، بلغ معدل الأسر التي صرحت بتدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا السابقة 59.4%، فيما اعتبرت 22.7% منها استقراره و17,9% تحسنه.

وأفادت مندوبية التخطيط، في مذكرة إخبارية لها، حول نتائج بحث الظرفية لدى الأسر، خلال الفصل الثالث من سنة 2021، توصل “سيت أنفو” بنسخة منها، أن رصيد مؤشر مستوى المعيشة، استقر في مستوى سلبي بلغ ناقص 41,5 نقطة عوض ناقص50,8 نقطة خلال الفصل السابق وناقص35,6 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

أما بخصوص تطور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا المقبلة، فتتوقع 24,4% من الأسر تدهوره و41,8% استقراره في حين 33,8% ترجح تحسنه. وهكذا، استقر رصيد هذا المؤشر في 9,4 نقطة مسجلا تحسنا سواء بالمقارنة مع الفصل السابق أو مع نفس الفصل من السنة الماضية حيث استقر في 0,2 نقطة وناقص17,4 نقطة على التوالي.

أما فيما يتعلق بالبطالة، فقد أفادت المندوبية السامية للتخطيط، أنه خلال الفصل الثالث من سنة 2021، توقعت 84,2% من الأسر مقابل 5,9% منها ارتفاعا في مستوى البطالة خلال 12 شهرا المقبلة، وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص  78,3 نقطة، مقابل ناقص  69,8 نقطة خلال الفصل السابق و ناقص82,0 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

Loading...