مؤسسة مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط تنتخب مكتبا تنفيذيا جديدا

شمال7 – و م ع

انعقدت مؤخرا دورة دجنبر 2021 العادية للمجلس الإداري لمؤسسة مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط حيث تم انتخاب مكتب تنفيذي جديد.

وتم تجديد هياكل مؤسسة مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط بالانفتاح على طاقات وخبرات معترف بمساراتها الغنية، حيث تم تجديد المكتب التنفيذي  للمؤسسة بمصادقة المجلس الإداري على عضوية كل من أحمد مجيدو مديرا تنفيذيا جديدا للمؤسسة، وعبد الكريم الشيكر مسؤولا عن فقرة الأفلام الوثائقية.

كما جدد المجلس الإداري، وفق بلاغ للمؤسسة، ثقته في أحمد الحسني رئيسا لمؤسسة المهرجان ومحمد بويسف الركاب نائبا لرئيس المؤسسة وسارة الركراكي نائبة للمدير التنفيذي وادريس اسكايكة أمينا للمال وعبد الكريم الوزاني مديرا فنيا وعبد اللطيف البازي مسؤولا عن الشراكات الثقافية والمنشورات.

وجرى خلال الاجتماع، الذي تميز بحضور جميع أعضاء المجلس من شركاء وداعمين محليين وجهويين ووطنيين، التداول والمصادقة على التقريرين الأدبي والمالي للدورة 26 التي انعقدت، عن بعد، في الفترة ما بين  4 و 10 يونيو 2021.

بالمناسبة، عرض رئيس مؤسسة المهرجان، أحمد الحسني البرنامج الأولي للدورة 27 من المهرجان التي ستنظم ما بين 11 و18 مارس 2022، حيث توقف عند مضمون فقراتها والأسماء المقترح تكريمها، معتبرا أن الوقت حان للعودة إلى سابق تقاليد المهرجان الذي يشكل منبع حيوية ومصدر انشراح بالعودة إلى القاعات السينمائية، ليس فقط لمشاهدة الأفلام، بل لتقاسم انفعالات قوية، ولمقاومة جائحة فيروس كورونا والموجة الرقمية العاتية التي تسببت فيها.

Loading...