البوغاز تنعم بليلة هادئة دون تسجيل أي حوادث بفضل يقضة أمنية مشددة

شمال7 _ متابعة

مرت الأجواء الاحتفالية برأس السنة الميلادية بمدينة طنجة ليلة أمس، على غير عادتها ككل سنة، فقد طبعها الهدوء والسكينة دون تسجيل أي حادث يعكر جو هذه الليلة.

وبفضل التعزيزات الأمنية التي وضعت برامج عمل خاصة وخطط محكمة، استطاعت أن تحكم قبضتها الأمنية على مختلف شوارع المدينة الرئيسية والحساسة حارصة بذلك على تطبيق قانون الحجر الليلي الذي فرض على ليلة رأس السنة بسبب المتحور الجديد “أوميكرون”.

وحسب المعطيات، فالخطط الأمنية التي تم اعتمادها، ستشارك فيها مختلف أقسام الشرطة، مثل عناصر الشرطة القضائية بالدوائر الأمنية الذين سيحرصون على تطبيق القانون في ظل الظروف التي تأتي فيها الاحتفالات، حيث انطلقت الاستعدادات منذ ساعات الصباح اليوم الجمعة بمختلف المحاور الطرقية بالمدينة وبجوار المؤسسات الكبرى والمقرات الرسمية.

واتخذت ولاية أمن طنجة، حسب ما عاينته “شمال7” مجموعة من التدابير والإجراءات لتدبير الحالة الأمنية على جميع المستويات؛ كالسير الطرقي والحضور الأمني والمساندة ومحاربة جميع الشوائب والمظاهر الإجرامية.

واشتدت عملية المراقبة في السدود، عند اقتراب منتصف الليل، حيث عرفت مختلف النقاط مراقبة صارمة انتهى بعضها بغرامات مالية، وأسئلة عن قانونية الخروج في هذا الوقت.

وهم برنامج ولاية الأمن لبسط سيطرته على أجواء الليلة الميلادية، بتقسيم المدينة إلى نطاقات يسهل تأطيرها أمنيا، تجوب فرق أمنية متنقلة بالسيارات والدراجات النارية مختلف المحاور الطرقية والأحياء والفضاءات العمومية لضمان الاحترام الدقيق لتدابير حظر التنقل الليلي، واستفسار المخالفين عن سبب خروجهم ليلا، وتوجيه الحالات الاستثنائية المسموح لها بالتنقل.

واستمرت الدوريات الأمنية تجوب شوارع المدينة وأحياءها ليلة كاملة، من أجل معاينة الأجواء ومتابعة أي تجاوزات قد تحدث خلال عطلة نهاية السنة.

Loading...