شركة دولية بميناء طنجة المتوسط ترفض تنفيذ حكم المحكمة وتواصل “طرد” عمالها (صور)

شمال7 – متابعة

يخوض عمال شركة دولية بميناء طنجة المتوسط، اليوم الجمعة 7 يناير، وقفة احتجاجية أمام مقر وكالة طنجة المتوسط tmsa، احتجاجا على “الطرد التعسفي” الصادر في حقهم من طرف الشركة.

وبدأ عاملو شركة Apm terminals اعتصامهم منذ أول يوم أمس، مطالبين إدارة الشركة بتنفيذ الأحكام الصادرة في حقها، والتي تقضي برجوع العمال إلى عملهم بعد النقض والإحالة.

وحسب مصادر مطلعة، إضطر عدد من موظفي الشركة اللجوء إلى الإعتصام والإحتجاج بعد استيفاء جميع المحاولات وغلق الأبواب في وجه مطالبهم “المشروعة” والخاضعة لأوامر المحكمة.

وأفادت وثائق توصلت بها “شمال7” أن سبب الحقيقي “للطرد التعسفي” هو انتماء هذه الفئة من العمال المطرودون للعمل النقابي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل، على غير ما صرحت به الشركة بعلة عدم مسايرة العمال للسياسة الداخلية للشركة.

وقال نجيب كنيون، أحد موظفي الشركة الهولندية المطرود من عمله في تصريحه لـ “شمال7” أن “الإدارة قررت فصل مجموعة من العمال بسبب انتماءهم النقابي للإتحاد المغربي للشغل، بعد أن أرغمتهم على الإلتحاق بنقابة أخرى تحت وصاية إدارة الشركة”.

وأشار كنيون، أن ”الطرد التعسفي” جاء من خلال مراحل امتدت من سنة 2016 و 2018 و 2020 وفي كل مرة يتم تخيير مجموعة من العمال ما بين المغادرة الطوعية أو الطرد.

وزاد  أنه “بالرغم من صدور الأحكام لصالحنا الا انها لم تنفذ الى يومنا هذا رغم طرح هذه الاشكالية في البرلمان عدة مرات. كما لدينا 07 احكام ابتدائية تقضي بالرجوع الى العمل و 03 قضايا لازالت في المحكمة الابتدائية”.

Loading...