هذا ما قرره المغرب في ملف المهاجرين القصر بسبتة

شمال7 – متابعة 

أكد المغرب، اليوم الجمعة ، على التزامه، وفقا لتعليمات من الملك محمد السادس، بإعادة جميع القصر غير المصحوبين الذين دخلوا سبتة منتصف شهر ماي الماضي سنة 2021، إلى المغرب، حسب ما كشفته صحيفة “الفارو دي سوتا”.

وكان موضوع هجرة القاصرين، ضمن أهم الجوانب التي ناقشها الاجتماع المنعقد اليوم بالرباط للمجموعة المشتركة الدائمة المغربية الإسبانية حول الهجرة، خيث وعد الطرفان بتعزيز آليات التنسيق وتبادل المعلومات حول الهجرة.

وأوضح البيان المشترك للمجموعة المغربية الإسبانية، صدر بعد الإحتماع، أن تعزيز التنسيق بين البلدين في موضوع الهجرة سيكون  من خلال “تجديد صيغ العمل المشترك على مستوى مراكز التعاون في ميدان الشرطة، وضباط الربط، والدوريات المشتركة”.

وتشير التقديرات، حسب مصدر إعلامي من المدينة المحتلة، إلى أنه في شهر ماي من العام الماضي وحده، وصل أكثر من 1000 مهاجر قاصر إلى سبتة وحدها، ولم يعد إلى المغرب سوى 55 شخصا تم طردهم باتفاق متبادل من قبل السلطات الإسبانية والمغربية من خلال إجراء خارج أحكام قانون الهجرة.

وأشار ذات المصدر، إلى أن وفد من الحكومة الإسبانية حل بسبتة للنظر في مسألة إمكانية إعادة القاصرين إلى المغرب وفقا لأنظمة الهجرة، موضحا إلى أنه من الضروري الإبلاغ عن الظروف الإجتماعية والأسرية للقاصرين العابرين للحدود في بلدهم الأصلي، أي المغرب.

وأضاف المصدر إلى أن أحدث البيانات المتاحة تشير إلى أن الدولة المجاورة ردت 75 قاصرا من بين مايقرب من ألف طلب قدمتها الشرطة الوطنية بإسبانيا حول نفس العدد من القاصرين.

Loading...