“إتحاد طنجة” على صفيح ساخن إثر امتناع اللاعبين عن التداريب بسبب الوضعية المزرية

شمال7 

إتخذ لاعبوا فريق إتحاد طنجة قرار الإمتناع عن خوض الحصص التدريبية، كنوع من التصعيد، ضد الوضعية المزرية التي يعاني منها النادي في الفترة الحالية. 

ودخل اللاعبون في هذا الإضراب،  بعدما لم يتوصلوا بمستحقاتهم المالية العالقة، مطالبين بالاسراع في تسوية وضعيتهم المادية، في مقابل ذلك، كونهم لايستطيعون التواصل مع أي مسؤول في الفريق، زاد من تأجيج الوضع، حيث بقى كرسي الرئاسة فارغا، بعد استقالة الرئيس السابق محمد أحكان. 

ويذكر أن فريق إتحاد طنجة،  يعيش على صفيح ساخن، بسبب الأوضاع المالية المزرية، التي دفعت الرئيس السابق للمكتب المديري، محمد أحكان، للاستقالة، بسبب الأزمة المالية الخانقة وعدم قدرته على توفير السيولة المالية الكافية لتسيير شؤون النادي.

إضافة إلى ذلك، فإن النادي الأزرق، لم يتعاقد لحدود الآن مع أي مدرب جديد يخلف المدرب المقال بادو الزاكي، في حين لازال حكيم الداودي يشرف على تدريب إتحاد طنجة بشكل مؤقت. 

 

Loading...