طلبة كلية الطب والأسنان يستنكرون قرارات وزارة التعليم العالي ويقررون تنظيم احتجاجات جديدة

متابعة: ياسر بن هلال

استنكرت التنسيقية الوطنية لطلبة الطب بالمغرب في بلاغ لها، القرارات الأحادية الجانب من طرف وزارة التعليم العالي المتمثلة في إصدار دفتر الضوابط البيداغوجية للدكتوراة في الطب والصيدلة وطب الأسنان والذي أشر على تغييرات فيما يخص نظام الميزات الخاص بالدكتوراة في الطب تهدد مبدأ تكافئ الفرص وكذا التداريب السنة السادسة لطلبة طب الأسنان دون تحديد قيمتها البيداغوجية أو طبيعة المصالح الإستشفائية المستقبلة لها.
وعبرت التنسيقية في بلاغها عن استعداد الطلبة لخوض كافة الأشكال النضالية دفاعا عن الجامعات العمومية والمستشفى الجامعي العمومي لضمان حق أبناء الطبقة المنتوسطة والفقيرة في الولوج لهذين المرفقين الحيويين، معبرين عن إعتزازهم وافتخارهم بالروح النضالية العالية لطلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان بالمغرب، التي تجسدت في تلبية نداء التنسيقية الوطنية للوقفة الوطنية يوم 14 مارس 2019 بكثافة وأعداد فاقت التوقعات.
كما طالبت التنسيقية بالتعجيل في الإفراج عن النص القانوني والبيداغوجي للسلك الثالث من الدراسات الطبية، وإشراك التنسيقية الفعلي في مراحل إعداده، مطالبين أيضا بالإفراج الرسمي عن تواريخ افتتاح المراكز الإستشفائية الجامعية في كل من طنجة وأكادير معربة عن تثمينها واستعدادها لكل مبادرات الحوار الجادة والبناءة التي تهم ملفها المطلبي بشقيه، التعليم العالي والصحةّ، مضيفة أنها قررت خوض إضراب وطني أيام 19، 20، 21 و 22 من الشهر الحالي، كما ستعمل التنسيقية على تنظيم أشكال نضالية محلية يوم الخميس 21 مارس الحالي، بعموم كليات الطب وطب الأسنان بالمغرب.

Loading...