بعد اقترابه من النزول للقسم الثاني.. المغرب التطواني يلاقي الرجاء البيضاوي في مواجهة ملغومة

0

متابعة: محمد الحمياني*

زادت الخسارة التي تلقاها فريق المغرب التطواني مساء الأحد المنصرم أمام فريق حسنية أكادير بهدف دون مقابل، وكذا فوز الكوكب المراكشي على يوسفية برشيد، من تأزم وضعيته وصعوبة آماله في البقاء ضمن أندية الصفوة للموسم الحالي، خصوصا وأنه سيلاقي في الجولة المقبلة فريق الرجاء الرياضي الذي يطمح هو الآخر للفوز بالنقاط الثلات قد تعبد له الطريق للظفر بلقب البطولة الاحترافية، الشيء الذي يجعل فوز فريق الحمامة البيضاء ليس بالأمر الهين.

ورغم الانتدابات التي أقدم عليها فريق المغرب التطواني وكذا جلبه للمدرب السابق للمغرب الفاسي ” طارق السكتيوي ” خلفا لإبن الدار ” عبد الواحد بنحساين ” في الدورة الثانية، إلا أن الفريق لم يحسن من مستواه بشكل كبير وظل حبيسا للمناطق المكهربة لجولات عديدة.

وساهمت عدة عوامل في تراجع نتائج الفريق هذا الموسم أبرزها الجانب المادي، حيث عانى الفريق طيلة المواسم الماضية بشكل كبير من هذا الجانب، إضافة للانتدابات الفاشلة والتفريط في الركائز الأساسية، وكذا سوء التسيير الذي ينهجه المكتب المسير للنادي وعدم الإستفادة من الأخطاء والعمل على المدى القريب والبعيد.

وبلغة الأرقام، فالفريق التطواني يحتل المرتبة ما قبل الأخيرة بثمانية وعشرين نقطة، بست انتصارات وعشر تعادلات وإثنا عشر هزيمة، سجل أربعة وعشرين هدفا بينما تلقت شباكه واحد وثلاتون هدفا.

وسيلاقي فريق المغرب التطواني في الجولة المقبلة ضيفه الرجاء الرياضي في مواجهة ملغومة قد تقرب الفريق الأخضر من لقب البطولة أو تعصف بالآخر نحو قسم الظلمات.

*صحفي متدرب

Leave A Reply

Your email address will not be published.