خلاف حول “الفار” ينتهي بمنح الترجي لقب دوري أبطال إفريقيا على حساب الوداد البيضاوي

0

متابعة: محمد الحمياني*

شهدت المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا التي جمعت بين فريقي الوداد والترجي التونسي في ملعب رادس وأهدت اللقب للفريق التونسي، توقفا دام لأزيد من ربع ساعة في حدث يعد سابقة من نوعه في تاريخ النهائيات.

فريق الوداد وبعدما سجل هدف التعادل في الدقيقة 59 من عمر اللقاء عن طريق لاعبه أيمن الحسوني، أعلن حكم اللقاء بكاري غاساما عن إلغاء الهدف بداعي التسلل، وبعد الاحتكام لتقنية ” الفار ” فوجئ بتعطيله وبعدم وجود أي مكان مخصص لتقنية ” الفار ” مما جعل لاعبوا الوداد ينسحبون من المباراة إلى حين احتساب الهدف، وبعدها بربع ساعة ونهاية الوقت القانوني للمباراة أعلن الحكم عن انسحاب الوداد وفوز فريق الترجي بلقب أبطال إفريقيا.

وشهدت المباراة بعد توقفها مناوشات بين لاعبي الفريقين والطاقم الإداري وأجهزت الكاف التي حلت بأرضية الميدان، كما شهدت رشق الجماهير المغربية المتواجدة في ملعب رادس إضافة للاعبين والطاقم الصحفي من قبل جماهير فريق الترجي.
ومن المتوقع أن يراسل فريق الوداد كل من الإتحاد الإفريقي لكرة القدم و ” الفيفا ” والمحكمة الرياضية العليا ” الطاس ” لإعادة المباراة والنظر في قرارات الحكم التي ألغت هدف التعادل للوداد، إضافة لمباراة الذهاب التي شهدت بدورها قرارات تحكيمية غريبة وجائرة في حق الوداد، وتم على إثرها توقيف حكم اللقاء ” جهاد جريشة ” لستة أشهر نافذة.
*صحفي متدرب

Leave A Reply

Your email address will not be published.